Follow alkasschannel on Twitter
الأخبار »  كرة القدم 24/05/2013 11:46
الكرة الألمانية تعود من جديد من أرض ويمبلي

ضمنت مسابقة الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا) عن طريق أول نهائي ألماني خالص ببطولة دوري أبطال أوروبا بين بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند غدا السبت الحصول على أكبر جائزة كروية في أوروبا فيما اعتبره الكثيرون عودة للسيطرة الألمانية في القارة.

وكان بايرن ودورتموند تأهلا لنهائي "ويمبلي" على حساب خصمين أسبانيين كبيرين هما برشلونة وريال مدريد على الترتيب ، وهو ما يمكن أن يرفع أيضا من معنويات المنتخب الألماني استعدادا لبطولة كأس العالم المقبلة التي تستضيفها البرازيل في 2014 .

ورغم أن البوندسليغا سيحصد لقبه الأوروبي السابع عشر يوم السبت ، فهو مازال متخلفا عن إيطاليا (28 لقبا قاريا) وإنكلترا وأسبانيا (27 لقبا لكل منهما).

بينما أصبح لجميع مسابقات الدوري الأربع الكبرى في أوروبا نهائيات خالصة بين طرفين من بلد واحد ، حيث سبق أن جمع نهائي دوري الأبطال بين ريال مدريد وفالنسيا عام 2000 وبين يوفنتوس وميلان عام 2003 وبين مانشستر يونايتد وتشيلسي عام 2008 .

وكان دورتموند أول فريق ألماني يحرز لقبا أوروبيا بالفوز 2/1 في الوقت الإضافي أمام ليفربول الإنكليزي عام 1996 في نهائي كأس أوروبا للأندية أبطال الكؤوس. كما خالف الفريق الألماني كل التوقعات عندما أحرز لقب دوري الأبطال عام 1997 بتغلبه 3/1 على العملاق الإيطالي يوفنتوس في النهائي.

أما بايرن فقد فاز بالفعل بجميع الألقاب الأوروبية الثلاث ، وهو إنجاز لا يعادله فيه سوى يوفنتوس وأياكس الهولندي وتشيلسي الإنكليزي.

وبخلاف فوزه بلقب أوروبا للأندية أبطال الكؤوس عام 1967 ولقب كأس الاتحاد الأوروبي عام 1996 ، فإن بايرن واحد من بين ثلاثة فرق فقط (إلى جانب ريال مدريد وأياكس) تمكنت من إحراز لقب بطولة الأبطال الأوروبية ثلاث مرات متتالية فيما بين عامي 1974 و1976 في عصر جيله الذهبي بقيادة فرانز بيكنباور وغيرد مولر وأولي هونيس وغيرهم.

وجاء لقب بايرن الرابع بدوري الأبطال ليشفي جراحه من عام 1999 عندما خسر 1/2 في النهائي أمام مانشستر يونايتد الإنكليزي بهدفين في الوقت المحتسب بدلا من الضائع. وخسر بايرن أربع مرات أخرى في نهائي دوري الأبطال من بينهم نهائي 2010 أمام إنتر ميلان الإيطالي ونهائي 2012 أمام تشيلسي بضربات الجزاء الترجيحية على ملعب "أليانز أرينا" بميونيخ.

وقال توماس مولر لاعب خط وسط بايرن معلقا على الكأس الأوروبية: "آن الأوان لنفوز بهذا الشيء .. سيظل مظهر الخاسرين ملازما لك لو فشلت في الفوز باللقب ثلاث مرات".

ويتفق معسكرا بايرن ودرتموند في أن الانتفاضة الحالية (التي تضمنت وصول سبعة فرق ألمانية إلى أدوار خروج المغلوب ببطولتي دوري الأبطال والدوري الأوروبي في إنجاز غير مسبوق هذا الموسم) تؤكد أن الكرة الألمانية أعادت اكتشاف قوتها من جديد.

فقد جاء التجديد الشامل بأكاديميات الشباب الألمانية عقب كارثة خروج منتخب البلاد بدون أي انتصارات من بطولة الأمم الأوروبية "يورو 2000" ليقدم العديد من المواهب الشابة الجديدة ، هذا بالإضافة إلى ظهور العديد من المدربين الشباب المبدعين أيضا مثل يورغن كلوب في دورتموند أو كريستيان شترايخ في فرايبورغ .

وقال يوب هاينكيس مدرب بايرن: "هذه نتيجة العمل الرائع الذي تم على مستوى الشباب في مسابقة الدوري. فتعدد المواهب جعل من بطولة الدوري الألماني مسابقة جذابة للغاية. كما يوجد العديد من المدربين الجيدين في الدوريات الأدنى إلى جانب العمل المكثف من قبل الأندية واتحاد الكرة الألماني".

وساعدت الاستادات الحديثة التي أنشئت من أجل بطولة كأس العالم 2006 إلى جانب أسعار تذاكر المباريات المقبولة على جعل البوندسليغا البطولة صاحبة نسبة الحضور الجماهيري الأفضل في أوروبا. كما أن مسابقة الدوري الألماني تتمتع بحالة صحية جيدة على المستوى الاقتصادي بشكل عام ، وذلك بفضل لائحة الملكية "50% + 1" التي تحظر على المستثمرين شراء أندية بالكامل.

وقال فيليب لام قائد بايرن ميونيخ والمنتخب الألماني: "لقد تطورنا جيدا في بايرن والبوندسليغا والمنتخب الوطني ، وهذا أمر إيجابي للغاية بالنسبة للكرة الألمانية. ولم ينته هذا التطوير بعد ، بوسعنا التطلع قدما لأوقات براقة".

ولكن أصبح من الضروري بالنسبة للام ومولر وباستيان شفاينشتايغر (بايرن) وماريو غوتزه (الذي سينضم لبايرن قريبا) وإلكاي جويندوجان وماتس هوملز (دورتموند) وغيرهم أن يحرزوا لقبا دوليا كبيرا الآن لإثبات هذا التطور.

ولاشك في أن إخفاقات بايرن القريبة في نهائي دوري الأبطال (2010 و2012) إلى جانب إخفاقات ألمانيا نفسها (بحلولها ثالثة في مونديالي 2006 و2010 وبلوغها نهائي يورو 2008 وقبل نهائي يورو 2012) على مستوى المنتخب الوطني إنما يضيفون إلى الضغوط التي تواجهها البلاد قبل مونديال البرازيل العام المقبل حيث ينتظر من منتخب البلاد بقيادة مدربه يواخيم لوف أن يحرز اللقب المنتظر أخيرا.

وقال جويندوجان: :إننا قادرون على منافسة أسبانيا (بطلة العالم وأوروبا) بقوة" واتفق معه هوملز قائلا: "إن كفاءة اللاعبين الألمان عالية بالقدر الذي يسمح لهم بالفوز بأي لقب".

ويتشكل غالبية المنتخب الألماني من لاعبي بايرن ودورتموند كما كان الحال سابقا بالنسبة لفريقي بايرن وبوروسيا مونشينغلادباخ مع منتخب البلاد في سبعينيات القرن الماضي عندما أحرزت ألمانيا الغربية لقب بطولتي يورو 1972 وكأس العالم 1974 .

ففي تلك الفترة ، أحرز بايرن لقب بطل أوروبا ثلاث مرات بينما فاز غلادباخ بلقب كأس الاتحاد الأوروبي مرتين.

 وكانت الأندية الألمانية دائمة الظهور في المباريات النهائية لبطولات أوروبا في ذلك الوقت عندما لعب النهائي الألماني الخالص الوحيد سابقا على مستوى أوروبا عام 1980 والذي انتهى بفوز آينتراخت فرانكفورت على مونشينغلادباخ محرزا لقب كأس الاتحاد الأوروبي.

لاعبو بايرن ميونيخ في سطور :

في ما يلي نبذة في سطور عن لاعبي بايرن ميونيخ الالماني الذي يواجه مواطنه بوروسيا دورتموند السبت في نهائي دوري ابطال اوروبا لكرة القدم على ملعب "ويمبلي" في لندن (مع ارقام اللاعبين):

- حراسة المرمى:
1- مانويل نوير: انتقل الحارس الدولي من شالكه عام 2011 مقابل 22 مليون يورو، وساهم هذا الموسم بتحقيق رقم قياسي مع فريقه في الدوري بتلقي 18 هدفا فقط طوال الموسم.
- الدفاع:
4- دانتي (البرازيل): انتقل في تموز/يوليو الماضي من بوروسيا مونشنغلادباخ، وتأقلم بسرعة بفضل اسلوبه الانيق في قلب الدفاع. سيلعب في ويمبلي للمرة الثانية هذه السنة، بعدما استهل مشواره الدولي بخسارة البرازيل امام انكلترا 1-2 في شباط/فبراير الماضي.
5- دانيال فان بويتن (بلجيكا): اصبح بعمر الخامسة والثلاثين لاعبا داعما للاساسيين في الموسمين الاخيرين، لكن البلجيكي الدولي يملك خبرة كبيرة ويشكل خطرا في الكرات الثابتة.
17- جيروم بواتنغ: عاد لاعب هامبورغ السابق الى المانيا عام 2011، بعدما احبط بلعب دور الظهير في مانشستر سيتي الانكليزي بدلا من موقعه المفضل في قلب الدفاع.
21- فيليب لام (القائد): احد اهم الاظهرة في التاريخ الحديث للعبة، ويعرف بانطلاقاته التي لا تنتهي على الجهة اليمنى. اختير في التشكيلة المثالية لكأسي العالم 2006 و2010، وحمل الوان المانيا 98 مرة.
27- دافيد الابا (النمسا): استهل مشواره مع بايرن بعمر السابعة عشرة في اذار/مارس 2010. اصبح الخيار الاول في مركز الظهير الايسر، وسجل هدفه في مرمى يوفنتوس الايطالي في ربع النهائي بعد 02ر25 ثانية على بداية اللقاء، ليكون سابع اسرع هدف في تاريخ المسابقة.
- خط الوسط: 7- فرانك ريبيري (فرنسا): لاعب متفجر على الجناح الايسر، عانى لبلوغ المجد مع بلاده، لكنه يقدم افضل مستوياته مع بايرن ميونيخ. صنع هدفين من اصل ثلاثة خلال الفوز الثاني على برشلونة 3-صفر في نصف النهائي.
8- خافي مارتينيز (اسبانيا): كسر بايرن الرقم القياسي لتوقيع مارتينيز من اتلتيك بلباو الصيف الماضي مقابل 40 مليون يورو. يستطيع بطل اوروبا والعالم مع اسبانيا ان يلعب دورا محوريا في الوسط والسماح لباستيان شفاينشتايغر بالتقدم الى الامام.
10- ارين روبن (هولندا): جناح متقلب المستوى، حظي بمسيرة كادت تدمرها الاصابات ويكون مرعبا عندما كان في يومه. هدفه في مرمى برشلونة يلخص خصائله، من خلال اختراقه والتفافه وتسديداته اللولبية.
11- جيردان شاكيري (سويسرا): انتقل من بال السويسري حاملا معه الكثير من الامال، لكنه خاض مباراة واحدة فقط هذا الموسم اساسيا في طريق بايرن الى النهائي.
30- لويز غوستافو (البرازيل): حضور دفاعي قوي في خط الوسط، لكن فرصه تضاءلت بعد قدوم مارتينيز.
31- باستيان شفاينشتايغر: القوة الضاربة في وسط بايرن والقلب النابض للمنتخب الالماني. احد ابرز لاعبي وسط جيله، سيكون تواقا لتعويض ركلة ترجيح اهدرها امام تشلسي في نهائي السنة الماضية.
- الهجوم:
9- ماريو ماندزوكيتش (كرواتيا): تأقلم ماندوكيتش بسرعة بعد قدومه من فولفسبورغ العام الماضي، فسجل 15 هدفا في الدوري ليصبح في موسمه الاول افضل هداف في الفريق.
25- توماس مولر: عاد الى مستوياته بعد موسم عادي في 2011-2012، ومدد عقده سنتين اضافيتين في كانون الاول/ديسمبر الماضي. هو افضل هداف لبايرن في دوري الابطال مع 8 اهداف بينها 3 في مرمى برشلونة في نصف النهائي.
33- ماريو غوميز: في ظل تألق ماندزوكيتش، لعب مباراتين فقط اساسيا في دوري الابطال، ما يعزز توقعات رحيله عن النادي.
- المدرب:
يوب هاينيكيس: على رغم اقترابه من قيادة بايرن لثلاثية تاريخية، الا انه سيترك الفريق في نهاية الموسم بسبب التعاقد سابقا مع الاسباني جوسيب غوارديولا. مهاجم سابق مميز مع بوروسيا مونشنغلادباخ والمنتخب الوطني، يأمل هاينيكس (68 عاما) ان يصبح رابع مدرب يحرز لقب دوري الابطال مع فريقين مختلفين بعد قيادته ريال مدريد الاسباني الى لقب 1998.

لاعبو بوروسيا دورتموند في سطور :

في ما يلي نبذة في سطور عن لاعبي بوروسيا دورتموند الالماني الذي يواجه مواطنه بايرن ميونيخ السبت في نهائي دوري ابطال اوروبا لكرة القدم على ملعب "ويمبلي" في لندن (مع ارقام اللاعبين):

- حراسة المرمى:
1- رومان فايدنفلر: حارس دورتموند لاكثر من عقد من الزمن، لكن ابن الـ33 لم يمثل بلاده يوما. يحمل شارة القائد عند غياب سيباستيان كيهل، ويعرف بارتكاب بعض الاخطاء. مدد عقده للبقاء مع دورتموند حتى 2016.
- الدفاع:
27- فيليبي سانتانا (البرازيل): بطل ربع النهائي على ارضه امام ملقة الاسباني عندما سجل هدف الفوز. يمكن لقلب الدفاع ان يشارك اساسيا بحال غياب ماتس هوملس بسبب الاصابة.
15- ماتس هوملس: ابرز المدافعين في المانيا، لكنه يرتكب بعض الاخطاء على غرار مباراة هوفنهايم الاخيرة في الدوري. عرج مصابا في كاحله لكنه قد يجهز لخوض النهائي.
22- باتريك اووموييلا: خاض الدولي السابق (33 عاما) مباراتين فقط بديلا واكتفى بـ11 مباراة في موسم 2011-2012.
26- لوكاس بيتشيك (بولندا): احد ثلاثة اضلاع بولندية في دورتموند مع ليفاندوفسكي وبلاشكيوفكسي. اساسي في مركز الظهير الايمن منذ قدومه من هرتا برلين في صيف 2010. سجل كرة طائرة رائعة امام ارسنال الموسم الماضي.
29- مارسيل شملتسر: ظهير ايسر دورتموند ومنتخب المانيا. ثابت في مستواه وصاحب هدف الفوز على ريال مدريد الاسباني 2-1 في الدور الاول.
4- نيفين سوبوتيتش (صربيا): محبوب الجماهير، بعد مشاركته الشهيرة في احتفالات الفوز بدوري 2011-2012، منتزعا قميصه ومنشدا اغاني دورتموند باعلى صوته. صلب في الدفاع وخطير في الركنيات.
- خط الوسط:
6- سفن بندر: توأم لاري لاعب باير ليفركوزن، يمتاز ابن الرابعة والعشرين بقتاليته في الوسط الى جانب كيهل او غوندوغان. مستقبله واعد مع منتخب المانيا وسينضم الى جولته الاميركية بعد النهائي.
16- ياكوب بلاشيكوفسكي (بولندا): يعيش انجح مواسمه بعد 6 سنوات، ويشكل تهديدا مستمرا على الجناح الايمن. يعمل بجهد وسريع.
8- ايلكاي غوندوغان: استمتع لاعب الوسط الدفاعي بموسم قوي مع ناديه والمنتخب، وعانى دورتموند بدون تمريراته السلسة هجوميا ولصلابته الدفاعية. هو خيار كلوب الاول مع بندر او كيهل.
5- سيباستيان كيهل: في موسمه الـ12 مع النادي مدد عقده لعام اضافي. بعمر الثالثة والثلاثين، بدأ البطء يظهر عليه لكن تأثيره كبير وهو القائد عندما يكون في لياقة جيدة.
7- موريتس لايتنر: ارتبط اسمه بالانتقال الى هرتا برلين الصاعد ويدخل غالبا من مقاعد البدلاء، لكن ابن العشرين يعتبر من امال كلوب في المستقبل بحال بقائه.
11- ماركو رويس: هو الاخطر في اسلوب المرتدات في دورتموند، ينتج التمريرات القاتلة وهداف من الطراز الرفيع. ثنائيته مع غوتسه ساهمت في بلوغ دورتموند النهائي.
18- نوري شاهين (تركيا): عاد الى دورتموند بعد فترتين غير ناجحتين مع ريال مدريد وليفربول، بعدما كان النجم التركي اساسيا في فوز دورتموند بلقب الدوري في 2010-2011. خاض شاهين (24 عاما) 15 من اصل 17 مباراة بعد عودته في كانون الثاني/يناير.
- الهجوم:
9- روبرت ليفاندوفسكي (بولندا): اهدافه الاربعة في نصف النهائي في مرمى ريال مدريد توجت اهدافه الـ24 في البوندسليغا، بينها 12 على التوالي. رفض تمديد عقده الذي ينتهي في 2014، وكشف عن اعلان مستقبله بعد النهائي.
23- جوليان شيبر: بديل ليفاندوفسكي سجل 3 اهداف في 23 مباراة، 17 منها على مقاعد البدلاء، وقد يشارك في ويمبلي بحال اصابة احد رفاقه.
- المدرب:
يورغن كلوب: مدرب دورتموند منذ 2008، ادخل نظام الضغط المرتد الذي قاد الفريق الى ثنائية الموسم الماضي. محلل تلفزيوني ذات شخصية قوية، يرتبط بعقد مع فريقه حتى 2016. يتكلم الانكليزية بطلاقة وارتبط اسمه باندية البرميير ليغ.

الدكتور هاينكيس والمرشد كلوب :

سيجمع نهائي دوري ابطال اوروبا لكرة القدم السبت المقبل بين "الحكيم العجوز" يوب هاينكيس مدرب بايرن ميونيخ الالماني و"المرشد الشاب" يورغن كلوب مدرب بوروسيا دورتموند.
مدربان وراءهما مسيرتان مختلفتان لكن يجمهما النجاح.
بعمر الثامنة والستين، يحلم هاينكيس "حكيم" كرة القدم الالمانية بختام مزلزل لمسيرة توج بها تقريبا بكل الالقاب.
احرز مهاجم بوروسيا مونشنغلاباخ السابق بطولة المانيا اربع مرات وكأس الاتحاد الاوروبي 1975، بالاضافة الى لقب كاس اوروبا 1972 وكأس العالم 1974 مع منتخب المانيا الغربية.
هاينيكس المدرب اضاف ثلاثة القاب في الدوري مع بايرن ودوري ابطال اوروبا مع ريال مدريد الاسباني عام 1998.
عام 2004 اقاله رودي اساور من تدريب شالكه ووصفه بانه "مدرب من المدرسة القديمة".
عاد عن اعتزاله عام 2009 نحو بايرن فريقه السابق لفترة خمس مراحل فقط ليحل بدلا من يورغن كلينزمان.
تحمس المدرب الخبير وانضم الى باير ليفركوزن فقاده للتأهل الى دوري ابطال اوروبا قبل العودة من الباب الكبير الى بايرن عام 2011.

واذا كان هاينكيس قد اقترب من اعتزاله خصوصا في ظل تعاقد بايرن مع الاسباني جوسيب غوارديولا ليشرف عليه بدءا من الصيف، الا انه قد يرحل بموسم قياسي: بطل مبكر في الدوري الالماني قبل 6 مراحل على ختامه، وصاحب الرقم القياسي بعدد النقاط.
يمكن لهاينكيس ايضا ان يحقق ثلاثية نادرة، بحال توج بلقبي دوري الابطال وكأس المانيا.
في مواجهته، سيقف يورغن كلوب (45 عاما) المدرب الصاعد على الساحة الاوروبية. مهاجم صلب في الدرجة الثانية مع ماينتس، استهل مسيرته كمدرب ورفع النادي الى الدرجة الاولى لاول مرة في تاريخه عام 2005.
طاقته ونتائجه اقنعت بوروسيا دورتموند للتعاقد معه عام 2008، فعرف المجد معه باحراز لقب الدوري عامي 2011 و2012.
اتقن لعب دور "الطفل الهائج" بلسان سليط، محتفلا باهداف لاعبيه ، يعدو لمسافات طويلة وحركات مسعورة بالايدي.
مزاجه نقيض لصورة هاينكيس، ولو ان الاخير السلطوي لقب سابقا "اوسرام" (ماركة لمبات) نظرا لاحمرار جبينه العريض عندما يغضب.
على المقعد، يتميز المدربان بقدرتهما على استخراج افضل ما لدى لاعبيهم.
يستحق هاينيكس ميزة المحافطة على لحمة فريقه لتحقيق اهداف النادي، هذا بدون ان ينجح في تفادي قضايا الغرور في ميونيخ.

الفرنسي فرانك ريبيري على سبيل المثال، لم يجذب الانتباه الا بفضل ادائه على ارض الملعب، والمنافسة على مركز رأس الحربة الوحيد بين الكرواتي ماريو ماندزوكيتش وماريو غوميز واحيانا المخضرم البيروفي كلاوديو بيتزارو، لم تخلق اي اعراض نفسية في فريق لقبه "أف سي هوليوود".
من جهته، يملك كلوب صورة "المرشد" الذي يغرس الثقة والطموح في تشكيلته الشابة.
كشف عن لاعبين شبه مغمورين مثل البولندي روبرت ليفاندوفسكي، مدمر ريال مدريد في نصف النهائي، انضج يافعين مثل ماتس هوملس وماريو غوتسه وماركو رويس.
يطبق بعض الثوابت البسيطة: المحافظة دوما على الايجابية، الاستمتاع، العمل والتركيز على نقاط القوة والابتعاد عن الغرور. مفهوم اطلقت عليه مجلة "كيكر" المتخصصة اسم "كلوبتيميسم".
على ارض الملعب، يتشابه الفريقان: 4-2-3-1 كثيف، ضغط قوي على حامل الكرة، مع تحرك سريع لايجاد اللاعبين الحيويين لبناء المرتدات.
هاينكيس عاتب المدرب الشاب بانه يفتقد "للكبر" لدى خسارته، مذكرا اياه بان بايرن كان على القمة "لزمن ابعد من تولي كلوب مهامه التدريبية"، بسبب "اسلوبه لعبه الخاص".
دغدغات انتهى مفعولها، وستنتهي ربما الى الابد بعد مباراة السبت.

سجل المباريات النهائية لبطولة دوري أبطال أوروبا :

1956 ريال مدريد ستاد ريمس 4/3
1957 ريال مدريد فيورنتينا 2/صفر
1958 ريال مدريد ميلان 3/2 (وقت إضافي)
1959 ريال مدريد ستاد ريمس 2/صفر
1960 ريال مدريد إنتراخت فرانكفورت 7/3
1961 بنفيكا برشلونة 3/2
1962 بنفيكا ريال مدريد 5/3
1963 ميلان بنفيكا 2/1
1964 انتر ميلان ريال مدريد 3/1
1965 انتر ميلان بنفيكا 1/صفر
1966 ريال مدريد بارتيزان بلغراد 2/1
1967 سلتيك انتر ميلان 2/1
1968 مانشستر يونايتد بنفيكا 4/1 (وقت إضافي)
1969 ميلان أياكس 4/1
1970 فينورد سلتيك 2/1 (وقت إضافي)
1971 أياكس باناثينايكوس 2/صفر
1972 أياكس انتر ميلان 2/صفر
1973 أياكس يوفنتوس 1/صفر
1974 بايرن ميونيخ أتلتيكو مدريد 1/1 (وقت إضافي)
أعيدت المباراة 4/صفر
1975 بايرن ميونيخ ليدز يونايتد 2/صفر
1976 بايرن ميونيخ سانت اتيان 1/صفر
1977 ليفربول بوروسيا مونشنجلادباخ 3/1
1978 ليفربول بروج 1/صفر
1979 نوتنغهام فورست مالمو 1/صفر
1980 نوتنغهام فورست هامبورج 1/صفر
1981 ليفربول ريال مدريد 1/صفر
1982 أستون فيلا بايرن ميونيخ 1/صفر
1983 هامبورغ يوفنتوس 1/صفر
1984 ليفربول روما 1/1 (4/2 بضربات الترجيح)
1985 يوفنتوس ليفربول 1/صفر
1986 ستيوا بوخارست برشلونة 0/0 (2/0 ضربات ترجيح)
1987 بورتو بايرن ميونيخ 2/1
1988 أيندهوفن بنفيكا 0/0 (6/5 ضربات ترجيح)
1989 ميلان ستيوا بوخارست 4/صفر
1990 ميلان بنفيكا 1/صفر
1991 ريد ستار بلجراد مارسيليا 0/0 (5/3 ضربات ترجيح)
1992 برشلونة سامبدوريا 1/صفر (وقت إضافي)
1993 مارسيليا ميلان 1/صفر
1994 ميلان برشلونة 4/صفر
1995 أياكس ميلان 1/صفر
1996 يوفنتوس أياكس 1/1 (4/2 ضربات ترجيح)
1997 بوروسيا دورتموند يوفنتوس 3/1
1998 ريال مدريد يوفنتوس 1/صفر
1999 مانشستر يونايتد بايرن ميونيخ 2/1
2000 ريال مدريد فالنسيا 3/صفر
2001 بايرن ميونيخ فالنسيا 1/1 (5/4 ضربات ترجيح)
2002 ريال مدريد باير ليفركوزن 2/1
2003 ميلان يوفنتوس 0/0 (3/2 ضربات ترجيح)
2004 بورتو موناكو 3/صفر
2005 ليفربول ميلان 3/3 (3/2 ضربات ترجيح)
2006 برشلونة أرسنال 2/1
2007 ميلان ليفربول 2/1
2008 مانشستر يونايتد تشيلسي 1/1 (6/5 ربات ترجيح)
2009 برشلونة مانشستر يونايتد 2/صفر
2010 انتر ميلان بايرن ميونيخ 2/صفر
2011 برشلونة مانشستر يونايتد 3/1
2012 تشيلسي بايرن ميونيخ 1/1 (4/3 ضربات الترجيح)

السجل الذهبي لدوري أبطال أوروبا :

أبطال أوروبا طبقا لعدد مرات فوز كل منها باللقب :
ريال مدريد الأسباني : تسعة ألقاب (1956- 1957- 1958- 1959- 1960- 1966-
1998- 2000- 2002).
ميلان الإيطالي : سبعة ألقاب (1962- 1969- 1989- 1990- 1994- 2003-
2007).
ليفربول الإنكليزي : خمسة ألقاب (1977- 1978- 1981- 1984- 2005).
بايرن ميونيخ الألماني : أربعة ألقاب (1974- 1975- 1976- 2001).
أياكس الهولندي : أربعة ألقاب (1971- 1972- 1973- 1995).
برشلونة الأسباني : أربعة ألقاب (1992- 2006- 2009- 2011).
مانشستر يونايتد الإنكليزي : ثلاثة ألقاب (1968- 1999- 2008).
انتر ميلان الإيطالي : ثلاثة ألقاب (1964- 1965- 2010).
بنفيكا البرتغالي : لقبان (1961- 1962).
نوتنغهام فوريست الإنكليزي : لقبان (1979- 1980).
يوفنتوس الإيطالي : لقبان (1985- 1996).
بورتو البرتغالي : لقبان (1987- 2004).
مارسيليا الفرنسي : لقب واحد (1993).
ستيوا بوخارست الروماني : لقب واحد (1986).
هامبورغ الألماني : لقب واحد (1983).
سلتيك الاسكتلندي : لقب واحد (1967).
بوروسيا دورتموند الألماني : لقب واحد (1997).
ريد ستار بلغراد الصربي : لقب واحد (1991).
أيندهوفن الهولندي : لقب واحد (1988).
أستون فيلا الإنكليزي : لقب واحد (1982).
فينورد الهولندي : لقب واحد (1970).
تشيلسي الإنكليزي : لقب واحد (2012) .

تفاصيل المباراة
 
 
البدلاء
البدلاء
دقيقة ب دقيقة
   


الصور


بواسطة: شادي السمور .       المصدر: وكالات .       المشاهدات: 576
 
 
الإسم   
الإيميل   
التعليق 
 
وزير الرياضة الجزائري الاسبق : الفيفا والكاف لم يعاقبا الجزائر
النصر السعودي يحقق فوزه الثالث ويرفع رصيده لـ 9
يوفنتوس يستهل مشواره بانتصار ثمين على كييفو
سيتي يسقط أمام ستوك وتشيلسي يكتسح ايفرتون بسداسية
شالكه يفرض التعادل على بايرن في البوندسليجا
التعادل يحسم قمتي الدوري الكويتي
لافيتسي يغيب عن سان جيرمان أمام سانت ايتيين في الدوري الفرنسي
تدريبات مكثفة لمنتخبنا استعدادا للقاءه الودى مع المغرب
وجوه بارزة فى ضيافة حصاد الأسبوع
ليفركوزن يحول تأخره مرتين الى فوز على هيرتا برلين في المانيا
 
 
 
 
 
التعادل يحسم قمتي الدوري الكويتي
(منذ 7 ساعة و  25 دقيقة)
وجوه بارزة فى ضيافة حصاد الأسبوع
(منذ 9 ساعة و  11 دقيقة)
77036
61638
38098
25856
25132
17852
16212
15187
15174
14834
13588
13205
12994
12838
12651
11904
11190
11140
10663
10549
10056
10029
9733
9525
9306
9228
9072
8971
8747
8720
8694
8658
8570
8437
8285
136
110
84
81
77
76
74
61
60
59
59
57
56
55
55
54
54
54
54
54